full screen background image
Search
aneti_0

الوكالة الوطنية للتشغيل والعمل المستقل تكشف عن 5 محاور كبرى متعلقة باستراتيجية عملها الجديدة

73

قال المدير العام للوكالة الوطنية للتشغيل والعمل المستقل يوسف فنيرة إنه تم تغيير تسمية برنامج التشغيل « التربص للإعداد للحياة المهنية » (sivp) بتسمية جديدة وهي « عقد الإعداد للحياة المهنية » (civp) لضمان حماية أكبر لحقوق المنتدبين للعمل ضمن المؤسسات الحاضنة.
وأوضح فنيرة لـ(وات) ان برنامج « عقد الإعداد للحياة المهنية » يلزم المؤسسات على احترام حقوق حاملي الشهائد وعدم اعتبارهم مجرد متربصين يتم تمويل منحهم فقط من طرف مكاتب التشغيل، مشيرا الى انه تم الترفيع في ذات الاطار في قيمة المنحة الشهرية المسندة من قبل وكالة التشغيل لفائدة حاملي الشهائد العليا المنتفعين بهذا البرنامج من 150 دينار إلى 200 دينار.
وذكر ان هذه الاجراءات تم التنصيص عليها في الأمر الحكومي عدد 542 المتعلق بضبط برامج الصندوق الوطني للتشغيل وشروط الانتفاع بها، والصادر في الرائد الرسمي في جوان الماضي، مبينا انه بمقتضى هذا الامر أصبح يتعين على المؤسسات الحاضنة لحاملي الشهائد العليا أو التقيين السامين أو طالبي الشغل من ذوي الإعاقة إسناد منحة وجوبية طيلة كامل فترة العقد لفائدة طالبي الشغل المتمتعين برنامج « التربص للإعداد للحياة المهنية » أو « عقد الكرامة » أو غيرها من برامج التشغيل.
ويتضمن الصندوق الوطني للتشغيل 5 برامج وهي « عقد الإعداد للحياة المهنية » و »عقد الكرامة » و »عقد الخدمة المدنية » و »برنامج فرصتي » و »برنامج دعم باعثي المؤسسات الصغرى ».
ويهدف « عقد الإعداد للحياة المهنية » إلى الاستجابة إلى حاجيات المؤسسات من الكفاءات وتيسير إدماج طالبي الشغل وتأهيلهم بما يتلاءم ومتطلبات مواطن الشغل، فيما يهدف « عقد الكرامة » إلى تشجيع المؤسسات الخاصة على انتداب حاملي شهدات التعليم العالي.
أما برنامج « عقد الخدمة المدنية » فيستهدف تمكين طالبي الشغل لأول مرة من حاملي شهادات التعليم العالي الذين تجاوزت فترة بطالتهم السنة منذ تاريخ حصولهم على آخر شهادة علمية من القيام بنشاط يمكنهم من تطوير قدراتهم وكفاءاتهم واكتساب مهارات مهنية تيسر اندماجهم في الحياة النشيطة في عمل مؤجر أو عمل مستقل.
ويسعى « برنامج فرصتي » إلى تيسير إدماج طالبي الشغل في الحياة المهنية في شغل مؤجر أو في عمل مستقل، بتمكينهم من الانتفاع بمرافقة مشخصة قصد تطوير قدراتهم في مجال البحث عن شغل وفي مجال التواصل والتأقلم الاجتماعي والمهني وتنمية روح المبادرة لديهم، ومن تكوين تكميلي لاكتساب مهارات إضافية فاختصاصات طات علاقة بحاجيات سوق الشغل.
أما « برنامج دعم باعثي المؤسسات الصغرى » فهو عبارة عن خدمة تشمل تنمية ثقافة المبادرة، ومرافقة باعثي المؤسسات الصغرى قبل وخلال وبعد إحداث المشروع، ومنح الدعم المالي للمؤسسات الصغرى.