full screen background image
Search
birtawil

بيرلاند: بسبب مناخها الجاف و تضاريسها الوعرة: مساعي لايجاد حلول … و مفاجآت في الافق

956

يسعى رئيس دولة بيرلاند أو بير الطويل , (الارض الحرة المتبرئة منها كلا الدولتين على جانبيها مصر و السودان من اجل الحصول على مثلث حلايب و شلاتين,مساحتها الجملية 2060كلم مربع, و تسعى مجموعة من المثقفين من مختلف الجنسيات و الاعراق لجعلها دولة ذات سيادة بقيادة العراقي الاصل المقيم في بروكسل الدكتور امير حياوي), الى دراسة تضاريس و مناخ رقعة بيرلاند و محاولة ايجاد حلول لمختلف الاشكالات المناخية و التضاريسية للمنطقة بما يخدم شعبها المرتقب.
و قام رئيس الدولة امير حياوي ببحث مكثف فوجد بعض التقنيات التي يمكن ان تكون حلا لازمة المياه هناك منها تقنية المياه الصلبة و التي كانت من تطوير عالم مكسيكي و برزت في المكسيك بقوة منذ 2013, اضافة الى تقنية waterseers و التي تعمل على استخلاص المياه من الهواء و هو جهاز من اختراع مختبر VICI مع جامعة كاليفورنيا في بيركلي, جهاز يعمل على حل مشاكل قلة وتلوث المياه في الكثير من بلدان العالم و خاصة تلك الصحراوية و ذات المناخ القاحل، حيث يقوم هذا الجهاز بتكثيف المياه من الهواء دون أي قوة خارجية مثل الكهرباء أو ما شابه، ويمكنه أن يوفر نحو 37 لتر من الماء النقي في اليوم, و يعمل حياوي و فريقه الى التواصل مع الشركات المعنية لضمان اقامتها في ارض بيرلاند. الى جانب اتفاقه مع شركة صناعة النسيج فيم يتعلق بمستحقات بيرلاند مستقبلا و هي ذات الشركة التي تزود قصر بريطانيا بمختلف مستحقاته في النسيج.
كما يقوم الرئيس حياوي مع مساندي فكرة انشاء دولة بيرلاند الى دراسة النباتات و الغراسات الفلاحية التي تتأقلم مع التربة و المناخ في المنطقة و أكد حياوي ان نبتات كثيرة يمكن ان تتماشى مع مناخ المنطقة فضلا لدراسة تقنيات البيوت المكيفة للاستجابة لحاجيات الزراعة في بير الطويل.
فضلا عن اعتماد الطاقة الشمسية كمصدر رئيسي للطاقة بالبلاد.
اما المفاجأة الاكبر هي مساعي حياوي و فريقه الى بناء مدينة عائمة في البحر تتبع دولة بيرلاند.
فكرة دولة تتبلور لتصير حقيقة على ارض الواقع بفضل مجهودات زعيمها حياوي و مسانديه و بفضل المامه بمختلف جوانب الثقافة و العلم و بفضل علاقاته الممتدة و سياساته الحكيمة و ديبلوماسيته فضلا عن فكره المنفتح و تسامحه خولت له الوصول الى هذه المرحلة المتقدمة مع ان المساعي مازالت متواصلة بهدف اعلانها دولة رسمية ذات سيادة مستقلة… و دول قائمة الذات و الكيان حكوماتها و ممثلي حكوماتها لم يعملوا في السنين التي تواجدوا فيها في مناصبهم على حل اشكال واحد من الجذور و هذا نتيجة لوضع الاشخاص الخطأ في الاماكن الخطأ و بسبب جهلهم بأبجديات متطلبات الوزارات التي يمثلونها ,او بسبب نقص الوطنية فيهم…

 

عبير محمد المحروق