full screen background image
Search
téléchargement (1)

15 مترشحا للرئاسية في اليوم الثالث من تقديم الترشحات

97

بلغ عدد المترشحين للانتخابات الرئاسية السابقة لاوانها، الذين أودعوا ملفاتهم بالمقر المركزي للهيئة العليا المستقلة للانتخابات، 15 مترشحا مع نهاية اليوم الثالث من اجال تقديم الترشحات، الذي تم فتحه الجمعة 2 أوت الجاري ليتواصل الى غاية يوم 9 من نفس الشهر.
وأودع، صباح اليوم الأحد، أربعة مترشحين ملفاتهم لدى مصالح المقر المركزي للهيئة العليا المستقلة للانتخابات بالبحيرة تونس، وهم مهدي جمعة، رئيس حزب البديل التونسي ورئيس الحكومة الأسبق ومحمد هادي المنصوري، أمين عام الحزب الديمقراطي للعدالة والرخاء ومحمد الفقيه وهو مستقل ويشغل منصب رئيس مصلحة بشركة خاصة والمنصف الوحيشي الناطق الرسمي باسم حزب التكتل الشعبي من أجل تونس.ولم يرد خلال الفترة المسائية من اليوم الأحد أي مطلب ترشح جديد على أنظار مصالح الهيئة التي بقيت أبوابها مفتوحة الى حدود السادسة كما أشارت الى ذلك الهيئة، التي حددت فترة قبول الترشحات للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها، بين 2 أوت الى غاية 9 أوت الجاري من الساعة الثامنة صباحا الى الساعة السادسة مساء، بعد أن حددت تاريخ 15 سبتمبر 2019 موعدا لهذا الإستحقاق الانتخابي في دورته الأولى داخل تونس، وأيام 13 و14 و15 من نفس الشهر بالخارج.ويذكر أن هيئة الانتخابات كانت قد تلقت، خلال اليوم الأول، من فتح باب الترشحات ( 2 أوت الجاري) عشرة مطالب ترشح، وهي لكل من منجي الرحوي، القيادي بحزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد، ومحمد عبو، أمين عام حزب التيار الديمقراطي، ونبيل القروي، مؤسس حزب قلب تونس، وعبير موسي، رئيسة الحزب الدستوري الحر، ولطفي المرايحي، أمين عام حزب الاتحاد الشعبي الجمهوري، إلى جانب مستقلين غير معروفين بتجربتهم السياسية وهم منير الجميعي (ناشط بالمجتمع المدني) ونضال كريم (خبير قانوني) وحمدي علية (مستقل) وفتحي كريمي (عون أمن) ونزار الشوك (ينتمي إلى سلك القضاء).وفي اليوم الثاني 3 أوت الجاري، لم تتلق الهيئة سوى مطلب وحيد لرئيس حزب “بيتنا تونس” فتحي