full screen background image
Search
bahthhh191017-640x411

اتحاد “إجابة” يطالب بمساءلة الشاهد و ووزير التعليم العالي

115

طالب اتحاد الاساتذة الجامعيين الباحثين التونسيين “إجابة” بمساءلة رئيس الحكومة، يوسف الشاهد ووزير التعليم العالي والبحث العلمي، سليم خلبوس.

ويأتي ذلك على خلفية ما وصفه في بيان له “بالتجاوزات الخطيرة التي قاما بها وأهمها إيقاف أجور الأساتذة الجامعيين الباحثين المشاركين في إضراب “الكرامة”.
وأوضح “إجابة” أن التجاوزات تعلقت أساسا بإيقاف أجور الأساتذة الجامعيين الباحثين المشاركين في إضراب الكرامة بصفة ” لا قانونية ولا دستورية تتنافى مع المواثيق الدولية التي صادقت عليها تونس وتضرب حق الإضراب وحق التنظم والتعددية النقابية، وتتنزل في إطار محاولة تجويع وتركيع الجامعيين الباحثين، وإلجام أفواههم المدافعة عن الجامعة العمومية”، داعيا إلى تطبيق إتفاق 7 جوان 2018.
كما أشار إلى مشروع قانون أودع يوم 5 مارس 2019 بمجلس نواب الشعب يهدف إلى ” تشريع وتقنين الفساد الذي كشف عنه تقرير دائرة المحاسبات”، حيث يسمح للشركات الباعثة بإنشاء أقطاب جامعية خاصة وأجنبية متعددة الاختصاصات، ويتيح إمكانية التملك والتمويل بنسبة 100 بالمائة في مجال التعليم العالي الخاص على الأراضي التونسية.
كما ندد بمذكرة التفاهم “غير القانونية ” بين وزير التعليم العالي والمديرة العامة لصندوق الودائع والأمانات، التي تنص على تمويل جامعة أجنبية فرنسية خاصة متعددة الاختصاصات، في تضارب مع القانون الحالي عدد 73 لسنة 2000 المنظم للتعليم العالي الخاص الذي يمنع صراحة إنشاء جامعات خاصة في اختصاصات متعددة، في حين أن سقف الجامعة العمومية ينهار في ظل بنية تحتية مهترئة وغياب الامكانيات وتفقير وتهجير الكفاءات الجامعية، وفق البيان.