full screen background image
Search
580

ايمانويل ماكرون يعقد اجتماعا طارئا: و قرارات منتظرة لااحتواء الاحتجاجات بباريس

48

يعقد الرئيس الفرنسي إيمانوال ماكرون لقاءا طارئ مع رئيس الوزراء ووزير الداخلية حول تداعيات أحداث العنف بالشانزيليزيه ليلة أمس السبت، وذلك بعد توجّهه إلى قوس النصر حيث عاين الأضرار التي لحقت بهذا المعلم الشهير بالعاصمة الفرنسية باريس خلال أحداث عنف شهدتها احتجاجات الصفراء المتواصلة منذ نحو ثلاثة أسابيع على خلفية الترفيع في اسعار البنزين وغلاء المعيشة. 

هذا و قد افاد الصحفي في قناة فرانس 24  توفيق مجيّد  إنّ الكرة الآن في مرمى الرئيس الفرنسي حيث يترقّب الفرنسيون القرارات التي سيتمّ الإعلان عنها بعد هذا الإجتماع للتخفيف من حدّة الإحتجاجات . وأضاف أنّ فرض حالة الطوارئ التي اقترحها وزير الداخلية قد يساعد في احتواء حدّة هذه الإحتجاجات.