full screen background image
Search
20181124105753afpp-afp_1b25xe

احتجاجات « السترات الصفراء » الفرنسية تمتد الى أماكن أخرى في أوروبا

49

امتدت احتجاجات « السترات الصفراء » التي بدأت في فرنسا بسبب ارتفاع أسعار المحروقات وتدني مستويات المعيشة، إلى دول مجاورة، متسببة في اضطرابات
في اسبانيا وبلجيكا وأماكن أخرى.
وفي بلجيكا، اعتقل عشرات المحتجين الذين يرتدون سترات صفراء فاقعة عند مستودع وقود بالقرب من الحدود مع فرنسا، بينما أغلقت الطرق في اسبانيا مما أدى إلى حدوث تكدس مروري في طريق
سريع حدودي.
وذكر بيان نشره الاتحاد الأوروبي أن الوضع « أعاق الحركة الحرة للبضائع بين الدول الأعضاء »، بقيمة نحو مليوني يورو.
وأغلقت احتجاجات « السترات الصفراء » المستمرة منذ أسبوع الطرق السريعة في مدن فرنسية بسبب حرق الإطارات وبطء حركة الشاحنات واعاقة الدخول إلى مستودعات الوقود ومراكز التسوق وبعض المصانع .
وأصيب مئات الأشخاص في أعمال عنف، من بينهم محتجون وأفراد من الشرطة والدرك ورجال الإطفاء، وبعضهم في حالة حرجة.
واقترح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في خطته لتسريع تحول الطاقة في البلاد وتشجيع السائقين على الانتقال إلى استخدام سيارات الطاقة النظيفة، رفع ضريبة الديزل، وهو نوع الوقود الأكثر شيوعا في الاستخدام في السيارات في فرنسا، ما أثار غضب النقاد الذين اتهموه بأنه منقطع الصلة بالناس العاديين.