full screen background image
Search
g59axZTO

اليوم العالم يحتفي بالفتيات

56

منذ 6 سنوات خصصت منظمة الأمم المتحدة يوم 11 أكتوبر من كل عام “يوماً للاحتفال بالفتاة على مستوى العالم”، لدعم الأولويات الأساسية من أجل حماية حقوق الفتيات و مزيد الفرص لحياة أفضل، وزيادة الوعي بقضية عدم المساواة التي تواجهها الفتيات في جميع أنحاء العالم على أساس جنسّهن.

 

وبدأت الأمم المتحدة منذ عام 2012 في تخصيص يوم 11 أكتوبر من كل عام للاحتفال بالفتاة لما تلاقيه الفتاة من ظروف صعبة وتقصير واضح في منحها لحريتها على مستوى العالم بجانب ما تلاقيه من عنف ضد الأنثى في الشارع مهما اختلفت أشكاله سواء أكان لفظياً أم جسدياً.
و في كل سنة تتخذ الأمم المتحدة شعارا لهذا اليوم ففي العام الأول للاحتفال بالفتيات (2012)، اختارت الأمم المتحدة قضية “مناهضة الزواج المبكر للفتيات” لتكون قضية العام، أما في العام الثاني (2013)اختارت قضية “الابتكار في تطوير الفتيات وعدم حرمانهن منه”، وفى العام الثالث (2014) اختارت الأمم المتحدة “الاعتراف بأهمية الاستثمار في الفتيات وتمكينهن في أثناء فترة المراهقة للحد من العنف الذى يتعرضن له”، و في العام الرابع (2015) كان شعار الأمم المتحدة فيه “قوة الفتاة المراهقة في رؤية لعام 2030″، و في العام الخامس (2016)حمل الاحتفال باليوم العالمي للفتات شعار شعار “تقدّم الفتيات، تقدّم نحو الأهداف .. حركة عالمية لصالح المعطيات حول الفتيات”.
و العام الماضي (2017) كان شعار الاحتفال “تمكين المراهقات وإنهاء دورة العنف” و هذه السنة اختارت الأمم المتحدة أن يكون شعار الاحتفال “مبادرة: تطعيم القوى العاملة النسائية الماهرة بمشاركة الفتيات” بغرض إبراز الاحتياجات الأشد إلحاحاً للفتيات وفرص اكتسابهن للمهارات الملائمة للتوظيف ومناصرتها والاستثمار فيها.