أكد مصدر مأذون من وزارة الشؤون الخارجية اليوم السبت، أن تونس لم تتلق إلى حد الساعة أية مراسلة رسمية من السلطات المصرية تهم تشديد إجراءات السفر إلى مصر على المواطنين التونسيين.

وكذب المصدر ذاته، الخبر المتداول منذ أمس الجمعة، والذي يفيد بأن مصر أعلمت السلطات التونسية بإجراءات سفر جديدة تهم التونسيين.

من جهته، نفى السفير المصري بتونس، نبيل حبشي، وجود إجراءات جديدة تقيد سفر التونسيين إلى مصر، موضحا أن الوثيقة “المسربة” التي يتم ترويجها وتحمل توقيع سفير تونس بالقاهرة لم يتم التثبت من صحتها، حسب تصريح له اليوم السبت في إذاعة خاصة.

يذكر أن عددا من وسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعية تداولت أمس الجمعة خبرا مفاده أن السلطات المصرية فرضت إجراءات جديدة على سفر مواطني المغرب العربي إلى مصر عن طريق وكالات الأسفار.

وحسب الوثيقة المسربة فان الوثائق التى يجب الاستظهار بها خلال طلب الحصول على تأشيرة السفر الى مصر من قبل مواطني بلدان المغرب العربي، تتمثل في كشف حساب بنكي يشير الى وجود رصيد لا يقل عن 2000 دولار، وشهادة عمل، وما يفيد حجز تذاكر السفر والغرف الفندقية، وبرنامج الزيارة.