full screen background image
Search
الحرس-الوطني

أحزاب ومنظمات تدين العملية الارهابية بجندوبة

90

ندّدت أحزاب ومنظمات تونسية بالعملية الإرهابية التي استهدفت أمس الأحد دورية للحرس الوطني في منطقة عين سلطان من ولاية جندوبة وأسفرت عن استشهاد 6 اشخاص وإصابة آخرين.

وترحم حزب “نداء تونس” على أرواح الشهداء الأبرار للمؤسسة الأمنية وأبناء الحرس الوطني مذكرا بضرورة تضافر كل الجهود في معركة تونس ضد الإرهاب التي وصفها بالمعركة الطويلة والشاقة حيث تتطلب دعم المؤسسة الأمنية والعسكرية بعيدا عن كل التجاذبات السياسية.

وقد جدد حزب “البديل التونسي” دعوته للتونسيين إلى مزيد الانتباه واليقظة دفاعا عن أمن الوطن وسلامته منبها جميع القوى السياسية و الاجتماعية إلى ضرورة وضع المسألة الأمنية في أولوية اهتماماتها.

من جهته نعى حزب “البناء الوطني” شهداء الوطن من أبناء المؤسسة الأمنية الذين طالتهم يد الغدر والارهاب في عملية “عين سلطان” داعيا إلى ضرورة العمل على تجاوز هذا الظرف الصعب.

كما أدان حزب “التيار الشعبي” العملية الجبانة التي استهدفت دورية الحرس الوطني مؤكدا أن هذه عملية تثبت أن المجموعات الإرهابية ما تزال تعمل على العبث بأمن تونس واستباحة دماء أبنائها.

في حين حمل “التيار الشعبي” الائتلاف الحاكم وحكومته المسؤولية كاملة عن هذه العملية الغادرة وعن الوضع المتردي في البلاد.

أما الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري فقد دعا إلى ضرورة التصدي لهذه العمليات الغادرة ومعرفة من يقف وراءها.