full screen background image
Search
30515697_432467593861336_2816723420543188992_n

جرجيس …تظاهرة تحسيسية للمطالبة بإيقاف الموت في البحر وحرية التنقل

361

جابت عدد من مراكب الصيد، اليوم الاثنين، ميناء جرجيس حاملة لافتات تدعو إلى حرية التنقل وإلى إيقاف الموت في البحر جراء موجات الهجرة السرية التي يجازف بها الشباب، وذلك ببادرة من مجموعة من المتطوعين من عدة بلدان من العالم  من بينهم المتطوع في دفن المهاجرين اصيل جرجيس شمس الدين مرزوق  في إطار تحرك وضع تحت عنوان ” Alarm phone” إو “هاتف إنذار البحر”.

 

ويهدف هذا التحرك إلى التحسيس بخطر الهجرة غير الشرعية وبخطورة الصمت على آلاف الموتى في البحر، وإلى توجيه رسالة الى حكومات البلدان المعنية مفادها أن حرية التنقل حق للجميع، وأن عليها البحث عن حلول لتحقيق أحلام الشباب الذي يقدم بالمغامرة بحياته في الهجرة غير الشرعية.
كما ترمي التظاهرة إلى توجيه دعوة إلى هذه الحكومات بأن تبادر، عِوَض الامضاء عن الاتفاقيات لإعادة أبنائها، بأن تجد لهم حلولا لتحقيق أحلامهم، وفق ما أكدته عزة فلفول، وهي واحدة من المتطوعات في تحرك “هاتف إنذار البحر”.
وتندرج هذه المبادرة ضمن برنامج تحسيسي وتوعوي ينفذه متطوعون من تونس ومن الجزائر والمغرب وموريتانيا وسويسرا وفرنسا والسينغال، كان انطلق منذ يومين، وتضمن عرضا مسرحيا وعروضا سينمائية وحلقات نقاش مع الشباب لتحسيسه بمخاطر الهجرة غير الشرعية.وتم اختيار جرجيس لاحتضان هذه التظاهرة باعتبارها من أكثر المناطق التي شهدت عمليات هجرة غير شرعية.

و يذكر ان شمس الدين مرزوق  سيؤدي زيارة الى  البرلمان الاروبي بسترازبورغ ، يوم 18 من الشهر الجاري، للحديث عن ملف الهجرة.