full screen background image
Search
imigration

في اطار مهمة حول الهجرة السرية، فرقاطة عسكرية ايطالية ترسو بميناء حلق الوادى

506

رست اليوم الخميس، الفرقاطة الإيطالية العسكرية « سان غوستو ل9894″ ، بميناء حلق الوادي، في إطار العملية البحرية للاتحاد الأوروبي « صوفيا »، التى تتعلق بالهجرة السرية.
وقال رئيس بعثة الإتحاد الأوروبي في تونس، باتريس برغاميني، خلال ندوة صحفية، عقدت على متن الفرقاطة، إن « هذه الزيارة هى الثانية للفرقاطة وتعكس التعاون المميز بين تونس والاتحاد الأوروبي في المجال الأمني ».
واعتبر أن هذه الزيارة ترمز إلى إرادة التعاون من قبل الاتحاد الأوروبي والفاعلين الدوليين الرئيسيين، خصوصا الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي تجاه تونس، مبرزا أن هذا التعاون أكد جدواه اليوم في الملف الليبي وكذلك في ملف الهجرة السرية.
من جهته، ابرز بيتينا ميشت، رئيس البعثة الأوروبية في ليبيا، أن هذه الزيارة هى رمزية وعملية في آن واحد نظرا إلى أن تونس بلد شريك، مشيرا إلى أن « الأزمة في ليبيا والهجرة السرية ملفات شديدة الارتباط بالتعاون الأمني المتميز بين تونس والاتحاد الأوروبي ».
وبين أمير لواء الفرقاطة، إنريكو كريدندينو، قائد العملية « صوفيا »، أن هذه المهمة تركز على تتبع ومعرفة السفن والموارد المستعملة أو المشتبه في استعمالها من طرف مهربي المهاجرين السريين.
وقال إن « كل العمليات التي تضطلع بها المهمة « صوفيا » تتبع القانون الدولي وتحترمه والتي من بينها احترام حقوق الانسان وحقوق اللاجئين ومبدأ عدم الترحيل ».
وحسب آخر الأرقام والإحصائيات، فإن المهمة « صوفيا » توفقت حتى شهر جانفي 2017 في إبطال عمل 400 قارب واستجواب 109 مهاجرين وإنقاذ أكثر من 42 ألف مهاجر.

المصدر: وات