full screen background image
Search
وثيقة-قرطاج1

اجتماع الموقّعين على وثيقة قرطاج اليوم

459

بدأ صباح اليوم الثلاثاء اجتماع الأحزاب والمنظمات الوطنية الموقعة على وثيقة قرطاج تحت إشراف رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي بقصر قرطاج رئاسة الجمهورية التونسية، بحسب بيان مقتضب لرئاسة الجمهورية.

وتم تسجيل حضور كل من الامين العام للاتحاد العام التونسي للشغل ورئيس منظمة الاعراف ورئيسة الاتحاد الوطني للمرأة والإتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري وممثلي احزاب النهضة والنداء و المسار والمبادرة و الاتحاد الوطني الحر.
ونفى قايد السبسي تقارير حول اجتماعه مع مجموعة من الأحزاب خارج اطار اجتماع وثيقة قرطاج. واعتبر أن ما يقال “كلاما فارغا” مؤكدا أنه لا وقت لديه لمثل هذه الأمور، متطلّعا ان يكون الاجتماع الحالي، وهو الثالث من نوعه، مناسبة لوضع الأمور في اطارها، بحسب تعبيره مضيفا انه “كثُر القيل والقال”.
وشدد بالقول إنه لا وحدة وطنية دون اتحاد الشغل ومنظمة الأعراف ومنظمات المجتمع المدني وإنه لا يتعامل إلا مع المؤسسات.
وأقر رئيس الجمهورية بصعوبة الوضع في تونس لكن هناك اصرار على ايجاد حلول، بحسب تعبيره.

وأشار الى ضرورة تحيين وثيقة قرطاج عند حصول مستجدات، كما كشف عن تلقّيه مقترحات من اتحاد الشغل والنداء والنهضة مشيرا إلى المقترحات تقتضي حوارا.