full screen background image
Search
Capture

وزيرة الطاقة: تراجع مساهمة الشركات البترولية في ميزانية البلاد إلى الثلث في الست سنوات الماضية

550

أكدت وزيرة الطاقة والمناجم والطاقات المتجددة، هالة شيخ روحه، اليوم الاثنين تراجع مساهمة الشركات البترولية في ميزانية البلاد من 3 مليار دينار في الفترة بين 2009-2010 إلى مليار دينار في سنة 2017 مشيرة الى أن 800 بالمائة من مداخيل الشركات البترولية تعود لخزينة الدولة.

 ففي تصريح إعلامي على هامش الأيام الأولى لتوزيع المواد البترولية تحت شعار “نحو إرساء اتفاق إطاري لديمومة القطاع”، قالت شيخ روحه أنه “على الرغم من أن تونس ليست من كبار المنتجين في قطاع المحروقات، إلا أن قطاع توزيع المواد البترولية المنظم يوفر 15 ألف موطن شغل و800 نقطة توزيع للمواد البترولية على كامل أنحاء ويمكنه خلق 500 موطن شغل إضافي.

وأشارت الوزيرة إلى أن التراجع أصبح ملموسا أكثر خاصة في الست سنوات الماضية نتيجة ارتفاع وتيرة التحركات الاجتماعية والحملات التي شوهت القطاع.